منتدى ابناء ميت مسعود

:: أهلاً و سهلاً بكـ فيـ المنتدى
نورتنا بتواجدكـ
و عسى تكتملـ الصورة و ينالـ أعجابكـ أكثر
فتسجيلكـ لدينا يعنيـ أنـ المنتدى نالـ أستحسانكـ
نتمنى أنـ تجد لدينا ما يروقـ لكـ
و أنـ تفيد و تستفيد معنا ::
أهلاً و سهلاً بكـ ..


 
البوابة*الرئيسيةبحـثالمجموعاتمكتبة الصورالتسجيلالأعضاءس .و .جدخول

شاطر | 
 

 حرف العين.(1)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بكر الصباغ
شخصيه هامهـ جدا
شخصيه هامهـ جدا
avatar

عدد الرسائل : 5401
0
تاريخ التسجيل : 20/12/2007

مُساهمةموضوع: حرف العين.(1)   الخميس أبريل 10, 2008 2:09 am

عائذ بن عمرو.

هو أبوهبيرة عائذ بن عمرو بن هلال بن عبيد بن يزيد بن رواحة بن زنيبة بن عدى بن عامر، المزنى من مزينة مضر، البصرى. من صُلحاء صحابة رسول اللّه(ص)، بايع النبى تحت الشجرة بيعة الرضوان، وشهد صلح الحديبية.
سكن البصرة، وتُوفّى بها أيّام حكومة يزيد بن معاوية حدود سنة64ه، وقيل: سنة61ه، وقيل: حوالى سنة70ه.
لقى الكثير من العناء والأذي من عبيداللّه بن زياد؛ لمحبته لأهل بيت النبوّة ْ.
فى أحد الأيّام دخل علي عبيداللّه بن زياد، فقال له: أى بُنى! سمعت رسول اللّه يقول: إنّ شرّ الرعاء الحطمة، فايّاك أن تكون منهم.
فقال ابن زياد: اجلس، أنت من نخالة أصحاب رسول اللّه(ص)، فقال عائذ: وهل كان فيهم نخالة! إنّما كانت النخالة بعدهم وفى غيرهم.
روي عن النبى بعض الأحاديث، وروي عنه جماعة.


القرآن الكريم وعائذ بن عمرو.
نزلت فيه وفى أصحابه الآية91 من سورة التوبة: ليسَ علي الضُّعفاءِ ولا علي المرضي ولا علي الذين لا يَجدُون ما يُنفِقون حرج...(1) .


عائشة بنت أبى بكر.

هى أُم عبداللّه عائشة بنت أبى بكر، عبداللّه بن أبى قحافة، عثمان بن عامر بن عمرو بن كعب بن سعد بن تيّم بن مُرّة القرشيّة، التيميّة، المكّية، وأُمّها أُمّ رومان بنت عامر الكنانيّة.
إحدي زوجات النبى(ص)، عُرفت بالدهاء، وكثرة السخرية والاستهزاء من باقى نساء النبى(ص)، شديدة الحسد والغيرة منهنّ.
اشتهرت بالفصاحة والبلاغة والذكاء، وكانت علي جانب من الحسن والجمال، أديبة شاعرة.
وُلدت بمكّة حدود السنة الثامنة قبل الهجرة.
أسلمت فى صغر سنِّها، وتزوّجها النبى بمكّة بعد وفاة السيدة خديجة بنت خويلد ، وذلك قبل الهجرة بسنتين، وقيل: بثلاث سنوات، وعمرها يومئذ ستّ سنوات، وقيل: سبع، ودخل بها بالمدينة فى شهر شوّال فى السنة الأُولي من الهجرة، وهى بنت تسع سنوات.
كانت كأبيها منحرفة عن الإمام أمير المؤمنين(ع)، معادية له ولأولاده وأهل بيته، لا سيّما فاطمة الزهراء(س) ، فكانت تعاديها وتحسدها وتنتقص من أُمّها السيّدة خديجة .
فى أحد الأيّام دخل النبى علي ابنته الزهراء(س)فرآها تبكى وعندها عائشة، فقال لها: ما يبكيك فقالت : إنّ عائشة ذكرت أُمّى فتنقّصتها فبكيت، فغضب النبى ثم قال: مه ياحميرا! فإنّ اللّه تبارك وتعالي بارك فى الولود الودود، وإنّ خديجة رحمها اللّه ولدت منّى طاهراً، وهو عبداللّه وهو المطّهر، وولدت منّى القاسم وفاطمة(س)ورُقيّة وأُمّ كلثوم وزينب، وأنتِ ممّن أعقم اللّه رحمها، فلم تلدى شيئا.
وفى أحد الأيّام دخلت عليها امرأة مسكينة ومعها شي‏ء تريد أن تهديه إليها، فكرهت قبوله، فقال لها النبى ْ: هه قبلتيه وكافأتيها، فاري أنّك حقّرتيها، فتواضعى ياعائشة، فإنّ اللّه يُحبّ المتواضعين ويبغض المستكبرين.
فى حياة النبى قُذفت بصفوان بن المعطل السلمىّ، وتناقلتها الألسن، ولكن اللّه برّأها فى قرآنه.
ولاغتصاب حقوق فاطمة الزهراء(س) بعد وفاة رسول اللّه شهدت هى وعمر ابن الخطاب عند أبيها أبى بكر بأنّ النبى قال: نحن معاشر الأنبياء لا نُورّث، فقالت الزهراء : هذا أوّل شهادة زُورٍ شهدا بها فى الإسلام.
كانت تترأس عصابة تضمّ فى عضويّتها حفصة بنت عمر وطلحة والزبير وأمثالهم؛ لمناهضة باقى نساء النبى والرّعيل الأول من صحابة النبى المخلصين، كالإمام أميرالمؤمنين(ع).
لمّا عَلِمت بوفاة عثمان بن عفان وتولّى الإمام أميرالمؤمنين(ع) زمام أُمور المسلمين قالت: لودَدت أنّ السماء انطبقت علي الأرض إن تمّ هذا؛ وذلك لبُغضها وعدائها للإمام(ع).
ولم تلبث طويلاً حتي خرجت علي خليفة رسول اللّه وإمام زمانها وحجة اللّه علي خلقه الإمام أميرالمؤمنين(ع)، وقادت جيشاً إلي البصرة، ومعها طلحة والزبير ومروان بن الحكم ومن علي شاكلتهم، وأعلنت الحرب علي الإمام(ع).
انتهت تلك الحرب الظالمة التى عُرِفت بحرب الجمل أو حرب البصرة بانتصار جيش الإمام(ع) وهزيمة انصارها، ومقتل جمع غفير من المسلمين، فرجعت إلي المدينة وهى تجرّ أذيال الخيبة والهزيمة والخسران.
رحم اللّه السيّد الحميرى حيث قال:.

جاءت مع الأشقَين فى هودج
تزجى إلي البصرة أجنادها.
كأنّها فى فعلها هرّة
تُريد أن تأكل أولادها.
ولما نزل بها الموت جزعت، فقيل لها: أتجزعين ياأُمّ المؤمنين وأنت زوجة رسول اللّه وأُمّ المؤمنين وابنة أبى بكر الصديق! فقالت: إنّ يوم الجمل معترض فى حلقى، ليتنى متّ قبله وكنت نسياً منسياً.
ولما تُوفِّيت فاطمة الزهراء(س) جاءت نساء النبى إلي بنى هاشم للاشتراك فى مراسم تأبينها أمّا هى فلم تأتِ وأظهرت مرضاً.
ويوم سمعت باستشهاد الإمام الحسن(ع) أبدت فرحاً وسروراً شديدين.
ولما علمت باستشهاد الإمام أميرالمؤمنين(ع) طارت من الفرح والسرور، وتمثلت بقول القائل:.

فألقت عصاها واستقرّ بها النوى
كما قرّ عينا بالإياب المسافر.
وكان لها غلام أسود سمّته عبدالرحمن؛ حُباً لعبد الرحمن بن مُلجم قاتل الإمام أميرالمومنين(ع).
قالت: سمعت رسول اللّه يقول: علىّ بن أبى طالب(ع) خير البشر، مَن أبي فقد كفر، فقيل لها: فَلِمَ حاربتيه! فقالت: واللّه! ما حاربته من ذات نفسى، وما حملنى عليه إى طلحة والزبير.
كانت إذا قرأت الآية: ًّوقرن فى بيوتكنّ بكت حتي تبلّ خمارها.
روت عن النبى أحاديث، وروي عنها جماعة.
تُوفّيت بالمدينة فى السابع عشر من شهر رمضان سنة57ه، وقيل: سنة59ه، وقيل: سنة58ه، وقيل: سنة56ه، ودُفنت فى البقيع، بعد أن عمّرت 65 سنة.


القرآن العظيم وعائشة.
نزلت فيها الآية129 من سورة النساء: ولَن تستطيعوا أن تعدِلوا بين النساء ولوحَرَصتُم فلا تميلوا كلَّ الميل فتذروها...
و الآية 4 من سورة النور: والذين يرمون المحصنات ثم لم يأتوا بأربعةِ شُهداء...
و الآية 11 من نفس السورة: إنّ الذين جاءو بالإفكِ عُصبة منكم...
و الآية 23 من السورة نفسها: إنّ الذين يرمون المحصنات الغافلات...
ولتبرئة ساحتها ممّا قُذفت به من الإفك نزلت فيها الآية26 من نفس السورة: الطيّبات لِلطيّبينَ...
وشملتها الآية28 من سورة الأحزاب: يا أيُّها النبىُّ قُل لأزواجِكَ إن كُنتُنَّ تُرِدن الحياةَ الدنيا...
ونزلت فيها الآية30 من نفس السورة: يانساء النبىّ من يأتِ منكُنّ بفاحشةٍ مبيّنة يُضاعف لها العذابُ...ّ وهنا الفاحشة تعنى الخروج بالسيف.
ولما سخرت هى وحفصة من أُمّ سلمة وصفية بنت حيى نزلت فيها وفى حفصة الآية 11 من سورة الحجرات: ياأيّها الذين آمنوا لا يسخر قوم من قوم عسي أن يكونوا خيراً منهم ولا نساء من نساء عسي أن يكُنَّ خيراً منهُن...
ونزلت فيها وفى حفصة الآية 4 من سورة التحريم: إن تَتُوبا إلي اللّه فقد صَغَت قلُوبكما...(2) .


عائشة بنت عبدالرحمن.

هى عائشة، وقيل: تميمة، وقيل: سهيمة، وقيل: أُميمة، وقيل: الرميصاء أو الغميصاء بنت عبدالرحمن بن عتيك القرظى، وقيل: النضيرى.
كانت يهودية ثم أسلمت وعاصرت النبى(ص)، وعاشت حتي عهد عمر بن الخطاب.


القرآن الكريم وعائشة بنت عبدالرحمن.
كانت تحت ابن عمّها رفاعة بن وهب بن عتيك القرظى، وقيل: النضيرى، فلمّا طلّقها طلاقاً بائناً تزوّجت من عبدالرحمن بن الزبير القرظى، ثم طلّقها، فأتت إلي النبى فقالت: يارسول اللّه! إنّ زوجى طلّقنى قبل أن يمسنى، فهل لى أن أرجع إلي ابن عمّى وزوجى الأول رفاعة فقال النبى ْ: لا حتّي يكون مسّ، فلبثت مدّة ثم أتت النبى فقالت: يانبىّ اللّه! إنّ زوجى الثانى قد مسّنى، فقال ْ: كذبت بقولك الأول، فلن أُصدّقك فى الآخر، فنزلت فيها الآية 230 من سورة البقرة: فإن طَلَّقها فلا تحِلُّ لهُ من بعدُ حتّي تنكِحَ زوجاً غيره...(3) .
عاد.
كان فى غابر الأزمنة قوم يُنسبون إلي عاد بن إرم بن أوس بن سام ابن نبىّ اللّه نوح(ع).
وقيل فى عاد: هو ابن عوص بن إرم بن سام بن نوح(ع).
كانوا من القبائل العربيّة العاربة، جاؤوا بعد قوم نوح(ع)، وكانوا ثلاث عشرة قبيلة، وتعدادهم أربعة آلاف، وقيل: ثلاثة الآف نسمة، وكان أبوهم عاد أوّل من ملك من العرب، وعمّر طويلاً، وتزوّج ألف امرأة، ووُلد له أربعة آلاف ولد، وعاش 1200 سنة.
كانوا يسكنون الأحقاف وهى جبال الرمل فى اليمن بين عُمان وشمال حضرموت فى منطقة علي البحر تُدعي الشحر، وقيل: كانوا يسكنون فى الجنوب الغربى من جزيرة العرب. كانوا أشدّاء أقوياء معمّرين، يسكنون فى قصور وبيوت ضخمة، وقيل: أكثرهم كان يسكن خياماً لها أعمدة ضخمة، وكان لهم زرع ونخل كثير.
كانوا علي دين الصابئة، وقيل: كانوا يعبدون الأصنام من دون اللّه، ومن جملة أصنامهم صمود والهتار وصدا.
كانوا طُغاة مُفسدين، فبعث اللّه إليهم نبيّه هوداً(ع) لإصلاحهم وإرشادهم، فدعاهم إلي عبادة اللّه الواحد، وترك عبادة الأصنام، والكفّ عن شرورهم وفسادهم وظلمهم.
وبعد أن مكث بينهم‏760 عاماً يأمرهم بالمعروف، وينهاهم عن المنكر، ويحذّرهم من غضب اللّه، فلم يُؤمن به إى القليل منهم، وأصر أكثرهم علي كفرهم وشركهم وشرورهم ومخالفته واتّهامه بالجنون والكذب، وقابلوه بالسُّخرية والاستهزاء.
وبعد أن تمادوا فى كفرهم وضلالهم سلّط اللّه عليهم ريحاً صرصراً أهلكتهم بأجمعهم، ولم ينجُ من العذاب إى نبىّ اللّه هود(ع) والنخبة الصالحة القليلة التى آمنت به.
ويقال: إن اللّه منع عنهم المطر والخيرات 7 سنين وقيل: 3 سنوات، فأجدبت أراضيهم، ويبست مزارعهم، وأصابهم القحط والجوع، ثم أرسل اللّه إليهم الطوفان فأبادهم عن بُكرة أبيهم.


القرآن العظيم وعاد.
وإلي عادٍ أخاهُم هُوداً... الأعراف 65.
واذكروا إذ جعلكم خلفاء من بعد عاد... الأعراف 74.
نبأُ الذين من قبلهم قوم نوحٍ وعاد... التوبة 70.
وإلي عاد أخاهم هوداً... هود 50.
وتلك عاد جحدوا ب‏آيات ربّهم... هود 59.
ألا إنّ عاداً كفروا ربَّهم... هود 60.
ألا بعداً لعاد قوم هود هود 60.
ألَمْ يأتِكُم نبأُ الذين مِن قبلِكُم قومِ نوحٍ وعادٍ... إبراهيم 9.
فَقَد كذَّبَت قبلهُم قومُ نوحٍ وعاد... الحج 42.
وعاداً وثموداً وأصحاب الرّس... الفرقان 38.
كذّبت عاد المرسلين الشعراء 123.
وعاداً وثموداً وقد تبيّن لكم... العنكبوت 38.
كذّبت قبلهم قومُ نُوح وعاد... ص 12.
مثل دأب قوم نوح وعاد... غافر 31.
أنذرتُكُم صاعقة مثل صاعقة عاد... فصّلت 13.
فأمّا عاد فاستكبروا فى الأرض... فصّلت 15.
واذكر أخا عاد إذ أنذَرَ قومهُ... الأحقاف 21.
وعاد وفرعونُ واخوانُ لُوط ق 13.
وفى عاد إذ أرسلنا عليهم الريح... الذاريات 41.
وأنّه أهلك عاداً الأُولى النجم 50.
كذّبت عاد فكيف كان عذابى ونُذُر القمر 18.
كذّبت ثمودُ وعاد... الحاقة 4.
وأمّا عاد فأُهلكوا بريح... الحاقة 6.
ألم ترَ كيفَ فعلَ ربُّك بعاد الفجر 6.(4) .


العاص بن هشام.

هو أبو البخترى العاص، وقيل: العاصى بن هشام بن الحارث بن أسد بن عبد العزّي بن قصى بن كلاب بن مُرّة بن كعب بن لؤى القرشىّ، الأسدى، وأُمّه: أروي بنت الحارث.
من زعماء ورؤساء قريش فى الجاهليّة، وأحد مُشركى قريش الذين عاصروا النبىّ فى بدء الدعوة الإسلامية.
كان فى أوّل أمره ينهي قومه والمشركين الآخرين من إيذاء النبىّ(ص)، ونقض اتفاقيّة كان قد وقّع عليها علي مقاطعة النبى وبنى هاشم، وقام مع جماعة بتمزيق صحيفة تلك الاتفاقيّة.
جاء مع جماعة من المشركين إلي أبى طالب(ع) وشكوا النبى إليه، وقالوا: إنّ ابن أخيك سبّ آلهتنا وعاب ديننا وسفّه أحلامنا وضلّل آباءنا، فأمّا أن تكفّه عنا، وأمّا أن تخلّى بيننا وبينه.
كان من جملة المشركين الذين اجتمعوا حول دار النبى ليغتالوه، ولكنّ اللّه أوحي إلي نبيّه بذلك، وأمره بأن يجعل الإمام أمير المؤمنين(ع) فى فراشه ويغادر إلي الغار، ومن ثمّ إلي المدينة المنوّرة.
ويقال: كان يُدافع عن النبىّ(ص)، ويمنع أبا جهل ومن علي شاكلته من ايذاء النبىّ(ص)، حتي وصلت به الحال ب: أن ضرب أبا جهل، وطأه وطأً شديداً؛ دفاعاً عن النبى ْ.
اجتمع وجماعة من رؤساء المشركين فى دار الندوة للتشاور حول القضاء علي النبى(ص)، فأبدي كلُّ واحد منهم رأيه، ثم قال العاص: الحلّ الوجيه، هو: طرده من مكّة، لكى يتمكّن مَن يُريد؛ الفتك به أو إيذائه.
اشترك فى واقعة بدر فى السنة الثانية من الهجرة إلي جانب المشركين، ونهي النبى المسلمين من قتله، ولكن قتله المجذر بن ذياد البلوى، وهو لا يعرفه، ويقال: قتله شخص آخر غير المجذر.


القرآن الكريم والعاص بن هشام.
علي أثر اجتماعه وجماعة من المشركين فى دار الندوة بمكّة للبحث حول القضاء علي النبى(ص)، نزلت فيه وفى جماعته الآية30 من سورة الأنفال: وإذ يمكُرُ بكَ الذين كفروا ليُثبتُوكَ أو يقتلوك أو يُخرجُوكَ ويمكرون ويمكُرُ اللّه واللّهُ خيرُ الماكرين.
ولكونه كان من مطعمى قريش يوم بدر، شملته الآية36 من نفس السورة: إنّ الذين كفروا يُنفقون أموالهم ليصدّوا عن سبيل اللّه...
وجاء يوماً مع جماعة من الكفار إلي النبى وطلبوا منه أن يفجّر لهم عيوناً وأنهاراً، كدجلة والفرات، حتّي يؤمنوا به، فنزلت فيهم الآية90 من سورة الإسراء: وقالوا لن نؤمن لك حتّي تفجرَ لنا من الأرضِ ينبوعا.
وشملته الآية 6 من سورة الكهف: فلعلّك باخِع نفسك علي آثارهم إن لم يؤمنوا بهذا الحديث أسفا.
وشملته الآية 1 من سورة محمّد ْ: الذين كفروا وصدّوا عن سبيل اللّه أضلّ أعمالهم.
وفى أحد الايّام طلب هو وجماعة من المشركين من النبى أن يشقّ لهم القمر نصفين، فطلب النبى ذلك من اللّه جلّت قدرته، فانشقّ إلي نصفين، فنزلت الآية 1 من سورة القمر: اقتربت الساعة وانشق القمرُ.(5) .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://noor.firstgoo.com
بكر الصباغ
شخصيه هامهـ جدا
شخصيه هامهـ جدا
avatar

عدد الرسائل : 5401
0
تاريخ التسجيل : 20/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: حرف العين.(1)   الخميس أبريل 10, 2008 2:10 am

العاص بن وائل.

هو العاص بن وائل بن هشام، وقيل: هاشم بن سعيد بن سهم بن عمرو القرشىّ، السهمى، وأُمّه سلمي من بنى بلى، وهو أبو عمرو بن العاص المعروف.
من زُعماء وشخصيّات قريش فى الجاهليّة، وأحد حكام العرب فيها، وقائد بنى سهم فى حرب الفِجار، وكان كافراً مشركاً باللّه وثنيّاً، بيطاراً يعالج الخيل.
أدرك الإسلام ورأي النبى(ص)، وصار من أشدّ خصوم النبى والمسلمين، ومن أكثر المشركين استهزاء بالنبىّ وبالعقيدة الإسلاميّة.
كان من الذين يغمزون الناس، ويستحقرون الفقراء، ويستخفّون بهم، وعلي رأس الذين يؤذون النبىّ(ص)، ويعذّبون المسلمين، ووقف فى وجه النبى ْ؛ ليمنعه من أداء رسالته.
ولم يزل يقف حجر عثرة أمام النبى حتّي هلك بالأبواء بين مكّة والمدينة علي أثر سقوطه من ظهر حماره فى أحد شعاب مكّة، وذلك فى السنة الأُولي من هجرة النبى(ص)، وقيل: هلك غير مأسوف عليه قبل الهجرة بثلاث سنوات، وهو ابن 85 سنة.


القرآن العزيز والعاص بن وائل.
جاء مع جماعة علي شاكلته من الكُفّار والمستهزئين إلي النبى(ص)، وقالوا: يامحمد! لو جُعل معك ملك يحدّث الناس ويُري معك فنزلت فيه وفيهم الآية 8 من سورة الأنعام: وقالوا لولا أُنزل عليه ملك ولو أنزلنا ملكاً لقُضىَ الأمرُ...
وجاء يوماً مع جماعة إلي النبى وسألوه عن قيام الساعة، فنزلت فيهم الآية187 من سورة الأعراف: يسالونك عن السّاعة أيّانَ مرساها قل إنّما علمها عند ربّى...
كان المستهزئون بالنبى والمسلمين أربعة اشخاص والعاص خامسهم، نزلت فيهم الآية95 من سورة الحجر: إنّا كفَيناكَ المستهزئين.
وطلب هو وجماعة من المشركين من النبى أن يفجر لهم أنهاراً وعيوناً لكى يؤمنوا برسالته، فنزلت فيهم الآية90 من سورة الإسراء: وقالوا لن نؤمن لكَ حتّي تَفْجُرَ لنا من الأرض ينبوعاً.
وشملته الآية 6 من سورة الكهف: فَلَعلّك باخِع نفسَكَ علي آثارهم...
استأجر رجلاً ليعمل عنده، وبعد أن أتمّ العمل امتنع عن دفع أُجوره قائلاً: نحن أحق بالجنّة من محمّد(ص)، فسوف أُعطيك أُجورك فى الجنّة، فنزلت فيه الآية63 من سورة مريم: تلكَ الجنّة التى نُورثُ من عبادنا من كان تقيّاً.
كان للخبّاب بن الأرت عليه دين فتقاضاه، فقال العاص: لا واللّه لا أُسدد لك حتّي تكفر بمحمّد(ص)، فقال الخبّاب: لا واللّه لا أكفر بمحمّد حيّاً ولا ميّتاً ولا حين تُبعث، قال العاص مستهزئاً: فإنّى اذا متُّ بُعثت قال الخبّاب: نعم، قال العاص: إذا بُعثت جئتنى وسيكون لى مال وولد فأُعطيك، وقال: إنّكم تزعمون أنّكم تُبعثون، وأنّ فى الجنّة ذهباً وفِضّة وحريراً فأنا أقضيك، فنزلت فيه الآيات التالية من سورة مريم:.
الآية77 أفرأيت الذى كفر ب‏آياتنا وقال لأُوتيَنّ مالاً وولداً.
والآية78 أطّلعَ الغيبَ أم اتّخذَ عِند الرحمن عهداً.
والآية79 كه سنكتُبُ ما يقول ونمُدُّ له من العذاب مدّاً.
والآية80 ونَرِثُهُ ما يقولُ ويأتِينا فرداً.
ونزلت فيه الآية77 من سورة يس: أولم يَرَ الإنسانُ أنّا خلقناهُ من نطفةٍ فإذا هو خصيم مبين.
وجاء يوماً إلي النبىّ ومعه عظمة بالية، فقال: أرجع الحياة إلي هذه العظمة، فنزلت فيه الآية78 من سورة يس: وضرَبَ لنا مثلاً ونَسىَ خلقه قال من يُحْىِ العظام وهى رميم.
ونزلت فيه وقيل: فى أُميّة بن خلف الآية 1 من سورة الهمزة: ويل لكلِّ هُمَزَةٍ لُمزة.
ولكثرة كفره وتكبّره علي الناس لاسيما الضعفاء والأيتام منهم نزلت فيه الآيات التالية من سورة الماعون:.
الآية 1 أرأيت الذى يُكذّبُ بالدين.
والآية 2 فذلك الذى يَدُعُّ اليتيم.
والآية 3 ولا يحُضُّ علي طعام المسكين.
لما توفّى القاسم ابن رسول اللّه قال المترجَمُ له: إنّ محمداً أبتر، لا يعيشُ له ولد ذكر. وكان يقول: دعو محمّداً فإنّه رجل أبتر، لا عَقِب لهُ، لو هلك انقطع ذكره واسترحتم منه.
وكان إذا التقي بالنبى(ص)، يقول له: إنّى لأشنأُك وإنّك لأبتر فى الرجال، فنزلت فيه الآية 3 من سورة الكوثر: إنّ شانِئكَ هو الأبترُ.
فى أحد الأيّام اعترض جماعة من المشركين بينهم المترجم له النبىّ وهو يطوف حول الكعبة، وقالوا له: يامحمد ! هلُمّ فلنعبد ما تعبدُ، وتعبد ما نعبد، فنشترك نحن وأنت فى الأمر، فإن كان الذى تعبد خيراً ممّا نعبد كُنّا قد أخذنا بحظّنا منه، وإن كان ما نعبدُ خيراً ممّا تعبد كنت قد أخذت بحظّك منه، فأنزل اللّه سبحانه وتعالي جواباً لهم سورة كاملة، وهى سورة الكافرون وآياتها كالآتى:.
الآية 1 قل ياأيّها الكافرون.
الآية 2 لا أعبدُ ما تعبدون.
الآية 3 ولا أنتم عابدون ما أعبد.
والآية 4 ولا أنا عابد ما عبدتم.
والآية 5 ولا أنتم عابدون ما أعبد.
والآية6 لكم دينكُم ولىَ دين.(6) .


عاصم بن عدى.

هو أبوعبداللّه، وقيل: أبو بكر، وقيل: أبوعمر، وقيل: أبوعمرو عاصم بن عدى بن الجد بن العجلان بن حارثة بن ضبيعة بن حرام بن عجل الأنصارىّ، البلوى، الأوسى، القضاعى، العجلانى، المدنى، حليف بنى عمرو بن عوف.
أحد صحابة رسول اللّه من الأنصار، وسيّد بنى العجلان فى عصره.
خلّفه النبىّ علي العالية من المدينة والقباء قبل غزوة بدر.
شهد مع النبى بدراً، وقيل: لم يشهدها، وأُحداً وبقيّة المشاهد. قام هو ومالك بن الدخشم بحرق وهدم مسجد الضرار؛ تنفيذاً لأمر النبى لهما بذلك.
تُوفّي فى المدينة المنوّرة سنة45ه، وقيل: سنة40ه، بعد أن عمّر 115 سنة، وقيل 120 سنة.
روي عن النبى بعض الأحاديث، وروي عنه جماعة.


القرآن المجيد وعاصم بن عدى.
لما نزلت آية الصدقة تقدّم المسلمون بصدقاتهم إلي النبى(ص)، وكان عاصم من جملة المتصدّقين، فلمزهم المنافقون وقالوا: ما أعطي عاصم وغيره إى رياء، فنزلت الآية79 من سورة التوبة: الذين يلمزون المطّوّعين من المؤمنين فى الصدقات والذين لا يجدون إى جهدهم فيسخرون منهم...
ونزلت فيه وفى غيره الآية 6 من سورة النور: والذين يرمون أزواجهم ولم يكن لهم شهداء إى أنفسهم...(7) .


العاص بن سهيل (أبو جندل).

هو أبو جندل العاصى، وقيل: العاص بن سهيل بن عمرو بن عبدشمس بن عبد ود ابن نصر بن مالك بن حسل بن عامر القرشىّ، العامرى.
صحابى، عُذّب وحُبس فى الإسلام، واشترك فى بعض الفتوحات.
أسلم بمكّة، فلمّا عَلِم به أبوه سجنه وقيّده، ومنعه من الهجرة إلي المدينة، فلمّا كان صُلح الحديبية فرّ إلي المدينة والتحق بالنبىّ(ص)، فلما رآه أبوه عند النبىّ ضرب وجهه، فقال له النبى ْ: اصبر واحتسب، فإنّ اللّه جاعل لك ولمن معك من المستضعفين فرجاً ومخرجاً.
فى أيّام حكومة عمر بن الخطاب اشترك فى فتوح الشام سنة14ه، وفى سنة15ه اشترك فى واقعة اليرموك، وسكن دمشق.
فى أحد الأيّام شرب هو وجماعة الخمر فى الشام، فَعَلِم أبوعبيدة بن الجراح، فكتب بذلك إلي عمر، فأمره بإجراء الحدّ عليهم، فحدّه وحدّ زميلاً له.
ولم يزل يسكن الشام حتي تُوفّى بها أيّام طاعون عمواس سنة18ه، وقيل: تُوفى سنة23ه، وقيل: استشهد باليمامة.
كان من المسلمين الذين وقعوا علي صحيفة صُلح الحديبيّة الذى عُقِد بين المسلمين والمشركين فى السادسة من الهجرة.


القرآن المجيد وأبو جندل.
نزلت فيه الآية 41 من سورة النحل: والذين هاجروا فى اللّه من بعدِ ما ظلموا لنُبَوّئنَّهُم فى الدنيا حسنة...
ونزلت فيه أيضاً الآية 42 من نفس السورة: الذين صبروا وعلي ربّهم يتوكّلون.
وشملته الآية 25 من سورة الفتح: ولولا رجال مؤمنون ونساء مؤمنات لم تعلموهم أن تطؤهم...(8) .


عامر الأشجعىّ.

هو عامر بن الأضبط الأشجعىّ.
أحد صحابة رسول اللّه(ص)، قتله أحد المسلمين ظُلماً وعدواناً.


القرآن الكريم وعامر الأشجعى.
فى السنة السابعة أو الثامنة من الهجرة وقبل فتح مكّة، أغزي النبى أبا قتادة الأنصارىّ ومحلم بن جثامة الليثىّ إلي وادى إضم وفيه تجتمع أودية المدينة المنورة فلقيهم المترجم له علي بعير له ومعه متاعة، فحيّاهم بتحية الإسلام، فأمسكوا عنه، وكانت بينه وبين محلم عداوة وبغضاء من أيّام الجاهليّة، فحمل عليه محلم وقتله وأخذ بعيره ومتاعه، فرُفع الخبر إلي النبى(ص)، فنزلت فيه وفى قاتله الآية94 من سورة النساء: ياأيُّها الذين آمنوا إذا ضربتم فى سبيل اللّه فتَبَيّنوا ولا تقولوا لمن ألقي إليكم السلام لست مؤمناً تبتغون عَرَضَ الحياة الدُّنيا...(9) .


عامر بن الطفيل.

هو ابو على عامر بن الطفيل بن مالك بن جعفر بن كلاب بن ربيعة بن عامر بن صعصعة العامرىّ، الجعفرى، الغنوى، وأُمّه كبشة بنت عروة الرحال.
أحد رؤساء العرب وساداتهم فى الجاهليّة، وزعيم بنى عامر، وشاعرهم وفارسهم فى زمانه.
عُرف بين قومه بشجاعته وبطولته وكرمه، فكان مناديه ينادى فى سوق عكاظ بمكّة: هل من جائع فنطعمه أو راجل فنحمله أو خائف فنؤمنه ولد فى نجد سنة 70 وقيل: سنة67 قبل الهجرة، ونشأ بها وتعلّم الفروسية وقال الشعر، ففاق أقرانه فيهما، وصار من أحذق العرب فى ركوب الخيل وأجولهم علي متونها حتي صار مضرب الأمثال فيه.
قاد قومه إلي جُملة من الغزوات والمعارك مع قبيلتى غطفان ومذحج، وذهبت إحدي عينيه فى إحداها.
كان عقيماً لا يولد له، وكانت بينه وبين النابغة الذبيانى الشاعر مهاجاة شديدة.
لما بزغ نور الإسلام وبُعث النبىّ الأكرم كان شيخاً كبيراً ولم يُسلم، وكان من أشدّ خصوم النبىّ والمسلمين.
بعد فتح مكّة وفد علي النبىّ بالمدينة المنوّرة، واجتمع به، وقال: يامحمد ! مالى إن أسلمت فقال ْ: لك ماللمسلمين وعليك ما عليهم، ثمّ قال: تجعل لى الأمر من بعدك فقال النبى ْ: لا، ليس ذلك إلىّ، إنّما ذلك إلي اللّه، يجعله حيث، يشاء، قال: فتجعلنى علي الوبر وأنت علي المدر قال ْ: لا، فقال: فماذا تجعل لى قال ْ: أجعل لك أعنّة الخيل تغزو عليها، قال: أوليس ذلك إلىّ اليوم.
كان من الكفّار والمعاندين الذين لعنهم النبىّ ْ.
له ديوان شعر، وأكثر شعره فى الفخر والحماسة، ومن شعره مفتخراً:.

فانّى وإن كنت ابن فارس عامر
وسيّدها المشهور فى كلّ موكب.
فما سوّدتنى عامر عن وراثة
أبي اللّه أن أسمو بأُمّ ولا أب.
ولكنّنى أحمى حماها وأتّقى
أذاها وأرمى من رماها بمنكب.
ولم يزل يعادى النبى ويقف فى وجهه حتّي هلك وهو علي كفره سنة11ه؛ وقيل: حوالى سنة10ه، وله من العمر 62 سنة.


القرآن العظيم وعامر بن الطفيل.
اتفق المترجم له مع أربد بن ربيعة الكافر علي اغتيال النبى(ص)، وذلك بأن يدخل عامر علي النبى ويناقشه ويحادثه، ثم يدخل عليهما أربد فيضرب النبى بالسيف ويغتاله، وفى الوقت المقرّر دخل عليهما أربد واخترط من سيفه شبراً فحبسه اللّه سبحانه وتعالى، فلم يستطع سلّه، فرأي النبى أربد وما يصنع بسيفه، فقال ْ: اللّهم أكفنيهما بما شئت، فأرسل اللّه صاعقة علي أربد فأحرقتهُ، ولمّا رأي عامر ما جري علي صاحبه هرب وهو يقول: يامحمد! دعوت ربّك فقتل أربد، واللّه لأملأنّها عليك خيلاً جرداً وفتياناً مرداً، فقال النبى ْ: يمنعك اللّه تعالي من ذلك.
فنزل عامر فى بيت امرأة سلوليّة وبات عندها، وأخذ يستعد للانتقام من النبى(ص)، فأرسل اللّه ملكاً فلطمه بجناحيه وأسقطه علي الأرض، فخرجت غدّة علي ركبته كغُدّة البعير، فمكث فى بيت السلوليّة وهو يقول: غُدّة كغدة البعير، وموت فى بيت السلوليّة، ولم يزل حتّي مات علي ظهر فرسه كافراً يُريد الغدر بالمسلمين، وقبل أن يصل إلي قومه نزلت فيه وفى أربد وما أقدما عليه لاغتيال النبى الآيات التالية من سورة الرعد:.
الآية 8 اللّهُ يَعلَمُ ما تحملُ كلُّ أُنثى...
والآية 10 سواء منكم من أسرّ القول ومن جَهَرَ به ومن هو مستخف بالّيل وسارب بالنهار.
والآية13 ويُرسلُ الصواعق فيُصِيبُ بها من يشاء وهم يجادلون فى اللّه وهو شديد المحال.
والآية 14 له دعوة الحقّ والذين يدعون من دونه لا يستجيبون لهم بشي‏ء إى كباسط كفّيه إلي الماء ليبلُغ فاهُ وما هو ببالِغِه...
وجاء يوماً إلي النبى وقال: يامحمد! لأىّ شي‏ء تدعونا فقال النبى ْ:.
أدعوكم إلي اللّه، فقال: هل اللّه من ذهب أم فضة أم من حديد أم من خشب فنزلت فيه سورة الإخلاص: قُل هو اللّه أحد اللّه الصمدُ لم يلد ولم يولد ولم يكن لهُ كفواً أحد.(10) .


عامر بن عبداللّه (أبوعبيدة بن الجرّاح).

هو أبوعبيدة عامر بن عبداللّه بن الجرّاح بن هلال بن أهيب بن ضبّة بن الحارث بن فهر بن مالك بن النضر القرشىّ، الفهرى، المكّى، وأُمّه أُمّ غنم أُميمة بنت جابر.
أحد أصحاب رسول اللّه المشهورين، ومن السابقين إلي الإسلام، والعامّة يقولون: إنّه من العشرة المبشرة بالجنّة، وأحد قادة وأُمراء الجيوش الإسلامية الفاتحين.
ولد بمكّة قبل الهجرة النبوية بأربعين سنة، وشهد وقائع بدر وأُحد وبقية المشاهد مع النبى(ص)، وهاجر إلي الحبشة والمدينة المنوّرة.
آخي النبى بينه وبين أبى طلحة الأنصارىّ وسالم مولي أبى حذيفة ومحمد بن مسلمة.
فى أيّام حكومة أبى بكر كان من أُمراء الجيش الإسلامى الذى فتح دمشق، وفى عهد عمر عيّنه قائداً عاماً للجيوش الإسلامية بعد أن عزل خالد بن الوليد.
كان لسوء حظّه من أعداء وخصوم الإمام أميرالمؤمنين(ع)، وأحد أركان ظالميه، ومن أقطاب غاصبى الخلافة وتسليمها لغيره.
كانت تربطه بكلّ من أبى بكر وعمر مودّة وصداقة حميمة تجلّت بعد وفاة رسول اللّه فى سقيفة بنى ساعدة، حيث اتخذوا كلّهم موقفاً واحداً ضد الإمام أميرالمؤمنين(ع).
توفّى فى طاعون عمواس وهى مدينة بين الرّملة والقدس بفلسطين سنة18ه، وقيل: سنة17ه، وقيل: توفّى بفحل مدينة بالقرب من بيت المقدس وقيل: قبره ببيسان فى قرية عمتا بين حوران وفلسطين، وعاش 58 سنة.
روي عن النبى جملة من الأحاديث، وروي عنه جماعة.


القرآن الكريم وأبو عبيدة بن الجراح.
بعد مقتل أبيه وهو كافر فى يوم بدر وقيل فى معركة أحد نزلت فيه الآية22 من سورة المجادلة: لا تجدُ قوماً يؤمنون باللّه واليوم الآخر يوادُّون من حادّ اللّه ورسوله ولو كانوا آباءَهُم أو أبناءهم أو إخوانهم أو عشيرتهم...(11) .


عامر بن فهيرة.

هو أبو عمرو، وقيل: أبوعمر عامر بن فهيرة التيمى، وقيل: التميمى، وقيل: العنزى، وقيل: الأزدى، وفهيرة أُمّه.
صحابىّ، وأحد السابقين إلي الإسلام، وكان أسود اللون.
كان مملوكاً للطفيل بن عبداللّه الأزدى، أخى عائشة بنت أبى بكر، وكان أحد موالى أبى بكر.
كان من السابقين إلي الإسلام، وعاني الكثير من التعذيب والاضطهاد من المشركين، فاشتراه أبو بكر ثم أعتقه، وصار راعياً لأغنامه.
هاجر مع النبى من مكّة إلي المدينة، وشهد معه واقعتى بدر وأُحد. آخي النبى بينه وبين الحارث بن أوس بن معاذ.
كان من جملة كتّاب النبى ْ.
استشهد يوم بئر معونة فى السنة الرابعة من الهجرة، وله من العُمر 40 سنة، قتله ربيعة بن أبى البراء، وقيل: عامر بن الطفيل.


القرآن المجيد وعامر بن فهيرة.
شملته الآية 51 من سورة الأنعام: وأنذِر به الذين يخافون أن يحشروا إلي ربّهم...
و الآية110 من سورة النحل: ثم إنّ ربّك للذين هاجروا من بعد ما فتنوا...
و الآية20 من سورة الفرقان: وجعلنا بعضكم لبعض فتنة...(12) .


عبادة بن الصامت.

هو أبو الوليد عبادة بن الصامت بن قيس بن أصرم بن فهر بن قيس بن ثعلبة بن قوقل، وقيل: قوفل الأنصارى، الخزرجى، السالمى، المدنى، وأُمّه: قرّة العين بنت عبادة بن نضلة.
من مشاهير صحابة النبى ْ.
أسلم وشهد العقبة الأُولي والثانية، وشهد بدراً وأُحداً والخندق وبقيّة المشاهد مع النبىّ ْ.
كان نقيب قومه.
آخي النبى بينه وبين أبى مرثد الغنوى، وعيّنه النبى علي بعض الصدقات.
كان من الذين جمعوا القرآن الكريم فى حياة النبى ْ.
أرسله عمر بن الخطاب أيّام حكومته إلي الشام ليُعلّم أهلها القرآن ويفقّههم فى الدين، فأقام بحمص مُدّة ثم انتقل إلي فلسطين ليقضى بين الناس، فكان أوّل من تولّي القضاء بها.
تكدّر الصفو بينه وبين معاوية بن أبى سفيان وهو يومئذ والى عُمر علي بلاد الشام فقال يوماً لمعاوية: لا أُساكنك بأرض واحدة أبداً، ورحل إلي المدينة، فلمّا عَلِم عُمر بخبره قال له: ارجع إلي مكانك، وكتب إلي معاوية: لا إمرة لك عليه.
له أدوار ومواقف مُهمّة فى الفتوحات الإسلامية.
روي عن النبى أحاديث، وروي عنه جماعة من الصحابة والتابعين.
تُوفّى بالبيت المقدّس، وقيل: بالرملة، وقيل: بقبرص سنة34ه، وقيل: سنة32ه، وقيل: سنة45ه، وله من العمر72 سنة.


القرآن العزيز وعبادة بن الصامت.
كان له حلفاء من اليهود، فلمّا خرج النبى يوم الأحزاب لمقارعة المشركين قال عُبادة: يانبىّ اللّه! معى خمسمائة رجل من اليهود، وقد رأيت أن يخرجوا معى، فاستظهر بهم علي العدوّ، فنزلت فيه الآية28 من سورة آل عمران: لا يتّخذ المؤمنون الكافرين أولياء من دون المؤمنين ومن يفعل ذلك فليس من اللّه فى شي‏ء...
قال يوماً للنبى ْ: يارسول اللّه! إنّ اليهود كثيرون، ولهم نفوذ وسطوة، وهم حلفاء لى، ولكنّى لا أعتمد عليهم، واعتمادى علي اللّه وعليك، فنزلت الآية 51 من سورة المائدة: ياأيّها الذين آمنوا لا تتّخذوا اليهود والنصاري أولياء... كان بينه وبين بنى قينقاع اليهود حلف، فلمّا حاربوا النبى تبرّأ عبادة منهم ومن حِلفِهم، فنزلت فيه الآية56 من نفس السورة: ومن يتولَّ اللّه ورسوله والذين آمنوا فإنّ حِزب اللّه هُمُ الغالبون.(13) .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://noor.firstgoo.com
DRAGON
عضو مميز
عضو مميز
avatar

عدد الرسائل : 82
0
تاريخ التسجيل : 11/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: حرف العين.(1)   الأحد أبريل 27, 2008 2:02 pm

الف شكرا لك اخي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حرف العين.(1)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى ابناء ميت مسعود :: القسم الإسلامى :: المنتدى الإسلامى العام :: قسم علوم القرآن-
انتقل الى: