منتدى ابناء ميت مسعود

:: أهلاً و سهلاً بكـ فيـ المنتدى
نورتنا بتواجدكـ
و عسى تكتملـ الصورة و ينالـ أعجابكـ أكثر
فتسجيلكـ لدينا يعنيـ أنـ المنتدى نالـ أستحسانكـ
نتمنى أنـ تجد لدينا ما يروقـ لكـ
و أنـ تفيد و تستفيد معنا ::
أهلاً و سهلاً بكـ ..


 
البوابة*الرئيسيةبحـثالمجموعاتمكتبة الصورالتسجيلالأعضاءس .و .جدخول

شاطر | 
 

 حرف الصاد.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بكر الصباغ
شخصيه هامهـ جدا
شخصيه هامهـ جدا
avatar

عدد الرسائل : 5401
0
تاريخ التسجيل : 20/12/2007

مُساهمةموضوع: حرف الصاد.   الخميس أبريل 10, 2008 2:07 am

نبىّ اللّه صالح(ع).

هو صالح بن عبيد بن اسف بن ماشخ، وقيل: ماسح، وقيل: ماشج، وقيل: كماشج بن عبيد بن حاذر، وقيل: حادر، وقيل: جابر بن ثمود بن عابر، وقيل: عائر ابن إرم بن سام ابن نبىّ اللّه نوح(ع).
وقيل: اسمه صالح بن عبيد بن جابر بن ثمود بن عابر بن إرم بن سام ابن نبىّ اللّه نوح(ع).
نبىّ من الأنبياء، أرسله اللّه إلي قومه أو قبيلته ثمود، وكانوا يسكنون بالحجر بين الحجاز والشام إلي وادى القُرى، وكانوا يُعرفون بأصحاب الحجر، وكانوا من العرب العاربة يتكلمون العربية، ويعمّرون طويلاً.
كانوا من بقايا قوم عاد، أو تحت نفوذهم، وكانوا كفّاراً يعبدون الأصنام من دون اللّه، بلغت أصنامهم أكثر من سبعين صنماً.
فبعث اللّه إليهم صالحاً(ع) لإصلاحهم وهِدايتهم إلي اللّه، وكان يُعرف بينهم بالأصالة والنجابة، و يعترفون له بالعلم ورجاحة العقل وسلامة الفكر، وكان من أفضلِهم نسباً، ويمتهن التجارة.
بعثه اللّه إلي قومه وهو فى السادسة عشرة من عمره، فأخذ يُبيِّن لهم بالأدلة والبراهين وحدانية البارى سبحانه وتعالي وسخافة عباداتهم ومعتقداتهم، ويحذّرهم من غضب اللّه عليهم إن هم أصرّوا علي كُفرهم وشِركهم وظلمهم لأبناء جلدتهم.
وبعد أن قضي بين ظهرانيّهم 120 سنة لم يلق منهم إى الكفر والعناد والسخرية واتّهامه بالسحر، ولم يؤمن به إى الضعفاء منهم.
وبعد أن ألحّ علي قومه باتّباع شريعته والإيمان باللّه وحده طلبوا منه علي لسان رئيسهم جندع بن عمرو بن محلاة بن لبيد أن يطلب من اللّه أن يشقّ جبلاً كان بالقرب منهم، ويخرج لهم منه ناقة حمراء كثيرة الوبر حاملاً قضي علي حملها عشرة أشهر، ترضع فصيلها أمامهم، فإن أنجز ذلك يكن مِصداقاً لنبوته؛ فيُؤمنوا به. فطلب صالح(ع) من اللّه أن ينفّذ ما أرادوا، فلبّي الجليل عز اسمه طلبهم، فأتاهم بالناقة بالمواصفات التى طلبوها وبصحبتها فصيلها.
ثم أوحي اللّه إلي صالح(ع) أن يحذّرهم من الإساءة إلي الناقة وفصيلها، ومن التعّدى علي أكلها وشربها المقسّم بينهم وبينها.
لمّا رأي قومه معجزته رموه بالسحر والدجل والكذب، ولم يؤمن به إى القليل منهم، بينهم رئيسهم جندع بن عمرو.
لما رأي رؤساؤهم وأكابرهم معجزة صالح(ع)، ثقُل عليهم الإذعان له وإطاعة أوامره ونواهيه؛ لعنجهيّتهم وغرورهم، فقرّروا عقر الناقة، فتقدّم رجل منهم يُدعي مصدعاً، وقيل: مصرع بن مهرج بن المحيا، فرمي الناقة بسهم فعقرها، ثم جاء رجل آخر يُدعي قدار بن سالف بن جندع فنحرها، وتتبّع جماعة فصيلها وقتلوه.
لمّا عَلِم صالح(ع) بمقتل الناقة وفصيلها أنذرهم بنزول العذاب من اللّه عليهم، فقابلوه بالسخرية والاستهزاء، وقرّروا قتله.
وبعد إصرارهم علي كفرهم وطغيانهم وتحدّيهم لأوامر السماء وت‏آمرهم علي نبيّهم أنزل اللّه عليهم صاعقة من السماء مصحوبة بصيحة عظيمة وزلزال ورعد وبرق، فقضت عليهم وعلي أكثر مساكنهم وممتلكاتهم، ولم يَسلَم منهم إى صالح(ع) ومن آمن به؛ ولم يتجاوزوا مائة وعشرين شخصاً، وقيل: أربعة آلاف شخص.
وبعد تلك المجزرة الرهيبة وهلاك قوم ثمود قرّر صالح(ع) وشيعته الرحيل إلي الرملة بفلسطين، ويقال: رحلوا إلي مكّة وسكنوها، ويقال: ذهبوا إلي حضرموت واستوطنوها.
وبعد أن عاش 150 سنة، وقيل: 208 سنوات، وقيل: 250 سنة، وقيل: 258سنة، تُوفّى ودُفن فى وادى السلام بالنجف الأشرف، وبعد عشرات القرون دُفن إلي جواره الإمام أميرالمؤمنين(ع).
ويقال: قبره فى حضرموت، ويقال: دُفن وشيعته فى مكّة المكرّمة غرب الكعبة فى المسجد الحرام، ويُقال: قبره بعكّا فى فلسطين، واللّه أعلم بحقائق الأُمور.


القرآن العظيم ونبى اللّه صالح(ع).
تحدّث عنه القرآن المجيد ضِمن آياته علي النحو التالى:.
وإلي ثمود أخاهُم صالحاً قال ياقوم اعبدوا اللّه... الأعراف 73.
أتعلمون أنّ صالحاً مُرسل من رَبّه... الأعراف 75.
فعقروا النّاقة وعتوا عن أمرِ ربّهم وقالوا ياصالحُ... الأعراف 77.
وإلي ثمود أخاهم صالحاً... هود61.
قالوا ياصالحُ قد كُنت فينا مرجُوّاً قبل هذا... هود 62.
فَلمّا جاء أمرنا نجّينا صالحاً والذين آمنوا مَعَهُ... هود 66.
مِثلُ ما أصابَ قومَ نوحٍ أو قومَ هودٍ أو قومَ صالحٍ... هود 89.
إذ قال لهم أخوهُم صالح ألا تتّقون الشعراء 142.
ولقد أرسلنا إلي ثمود أخاهُم صالحاً... النمل 45.(1) .


صبيح مولي حُويطب.

هو صبيح مولي حُويطب بن عبدالعزّى، وقيل: مولي أبى أُحيحة سعيد بن العاص، وقيل: مولي أبى العاص بن أُمية بن عبدشمس. أحد صحابة رسول اللّه(ص)، من الموالى.
لم يشهد واقعة بدر لمرض ألَمّ به، وشَهِد بقيّة المشاهد مع النبى(ص)، وقُتل فى واقعة خيبر.


القرآن الكريم وصبيح.
سأل مولاه أن يكاتبه فأبى، فنزلت الآية33 من سورة النّور: والذين يبتغونَ الكتابَ ممّا ملكت أيمانُكم فكاتبوهم إن علمتم فيهم خيراً...(2) .


صخر بن حرب (أبوسفيان بن حرب).

هو أبو سفيان وأبو حنظلة صخر بن حرب بن أُميّة بن عبد شمس بن عبد مناف بن قُصى بن كلاب بن مرّة القرشىّ، الأُموى، المكّى، وأُمّة صفيّة بنت حرب، وقيل: حزن الهلاليّة، وزوجته هند بنت عتبة.
أحد رجالات قريش وشخصيّاتهم المعروفين بالشرك والكفر وعبادة الأوثان، وكانت إليه راية الرؤساء المسمّاة بالعقاب، وإذا حميت لهم حرب اجتمعت قريش فوضعتها بين يديه، وهو أصل الشجرة الأُمويّة البغيضة الملعونة، ووالد معاوية وجدّ يزيد.
كان شجاعاً فاتكاً، شاعراً، تاجراً، ومن أثرياء قومه، وكان يتجر فى الزيت والأدم إلي بلاد الشام وبلاد العجم وغيرها؛ وُلد قبل عام الفيل بعشر سنين، وأصبح من ألدّ خُصوم النبى والإسلام والمسلمين، وحجرَ عثرة أمام انتشار الشريعة الغرّاء.
قام بتجميع الأحزاب والجيوش لمقارعة النبى وإيقاف دعوته، وبذل أموالاً طائلة وجهوداً جبّارة ليصدّ النبى عن دعوته، فكان بنفاقه وأمواله وكل مالديه من حول وقوّة رأس كل فتنة ومُؤامرة حاكتها قريش علي النبى والمسلمين.
لعنه النبى فى مواطن عديدة، منها: ما رُوى عن عبداللّه بن عمر بن الخطاب بأنه قال: (إنّ أبا سفيان ركب بعيراً له ليلة العقبة، ومعاوية يقوده، ويزيد يسوقه، فرآهم النبى فقال: اللّهمّ العن الراكب والقائد والسائق).
ولعنه النبى فى مناسبات أُخر، منها: يوم هجرته من مكّة إلي المدينة، ويوم العير، ويوم أُحد حيث قاد أبوسفيان قريشاً كلّها لحرب المسلمين، ويوم الخندق، ويوم الحديبية وغيرها.
ويوم مات عمر بن الخطاب وتسلّم الحكم عثمان بن عفّان قال لعثمان: بأبى أنت وأُمّى تداولوها يا بنى أُميّة تداول الولدان للكرة، فواللّه! ما من جنّة ولا نار.
وقال الإمام الحسن المجتبي(ع) فى محضر معاوية بن أبى سفيان وأصحابه: أنشدكم باللّه أتعلمون أنّ أبا سفيان أخذ بيد الحسين بن على(ع) حين بُويع عثمان بن عفّان وقال: يابن أخى أُخرج معى إلي بقيع الغرقد مقبرة المدينة المنورة فخرجا حتي توسّطا القبور، فصاح أبوسفيان بأعلي صوته: يا أهل القبور؛ الذى كُنتم تقاتلونا عليه صار بأيدينا وأنتم رميم، فقال الحسين(ع): قبّح اللّه شيبتك، وقبّح اللّه وجهك، ثم نتر يده وتركه.
قال عبداللّه بن العبّاس: واللّه ما كان أبوسفيان إى مُنافقاً.
يُقال: إنّه أسلم ليلة فتح مكة سنة8ه، خوفاً من القتل، واستعمله النبى علي نجران، وشهد مع النبى حُنيناً والطائف، وفى يوم الطائف فقئت إحدي عينيه، واشترك فى واقعة اليرموك، وفيها فقئت عينه الأُخرى.
وبعد وفاة النبى رجع إلي مكّة وأقام بها مدّة ثم رجع إلي المدينة، ولم يزل بها حتي هلك، وقيل: هلك بدمشق وهو أعمي سنة31ه، وقيل: سنة32ه، وقيل: سنة34ه، وقيل: سنة33ه، وصلّي عليه عثمان بن عفان، ودفنوه فى البقيع بالمدينة المنورّة. وكان عمره يوم مات 88سنة، وقيل: 93سنة.


القرآن العظيم وأبوسفيان.
اتّفق هو وكافر آخر يُدعي كعب بن الأشرف علي محاربة النبى فى معركة أحد، فنزلت فيهما الآية 12 من سورة آل عمران: قل للّذين كفروا سَتُغلبون وتُحشرون إلي جهنّم وبئس المهاد.
ولكونه كان ومَن علي شاكلته من المشركين يبذلون أموالاً طائلة يوم واقعة بدر للقضاء علي النبى والمسلمين نزلت فيهم الآية 117 من نفس السورة: مَثَلُ ما يُنفقونَ فى هذهِ الحياة الدّنيا كَمَثَلِ ريحٍ فيها صِرّ أصابَتْ حَرْثَ قومٍ ظَلَموا أنفُسَهُم فأهلَكَتْهُ...
بعد معركة أُحد أوقع اللّه الرعب فى نفوس أتباعه وسائر المشركين، فنزلت فيهم الآية 151 من نفس السورة: سنُلقى فى قلوب الّذين كفروا الرّعب بما أشركوا باللّه...
ونزلت فيه وفى أتباعه الآية 172 من السورة نفسها: الذين استجابوا للّه والرسول من بعد ما أصابهم القرحُ...
وشملته الآية 25 من سورة الأنعام: ومنهم من يستمع إليك وجعلنا علي قلوبهم أكنّةً أن يفقهوه...
بعد أن انكسر الكفار فى واقعة بدر وأصابهم الفشل والخسران اجتمع ابوسفيان بجماعة من الكفار وقرّروا جمع الأموال والعتاد لغزو النبى(ص)، فنزلت فيهم الآية 36 من سورة الأنفال: إنّ الذين كفروا يُنفقون أموالهم ليصدّوا عن سبيل اللّه فَسَيُنفقونَها ثمّ تكونُ عليهم حسرةً ثم يُغلبون...
كان يبذل الأموال الكثيرة لإطعام الكفّار والمشركين، ويمتنع عن إطعام المسلمين أتباع النبى(ص)، فنزلت فيه الآية 9 من سورة التوبة: اشتروا ب‏آيات اللّه ثمناً قليلاً فصدّوا عن سبيله إنّهم ساء ما يعملون.
كان هو وبعض المشركين يستمعون إلي قراءة النبى وهو يتلو القرآن ثم يقولون باستهزاء للنبى ْ: قلوبنا فى أكنّة لا نفقه ما تقول، وفى آذاننا وقر لا نسمع ما تقول، وبيننا وبينك حجاب قد حال بيننا وبينك، فاعمل بما أنت عليه إنّنا عاملون بما نحن عليه، إنّا لا نفقه منك شيئاً، فأنزل اللّه فيه وفى أصحابه الآية 45 من سورة الإسراء: ًّوإذا قرأت القرآن جعلنا بينك وبين الّذين لا يؤمنون بالآخرة حجاباً مستوراً.
ولنفس السبب نزلت فيهم الآية 46 من نفس السورة: وجعلنا علي قلوبهم أكنّة أن يفقهوه وفى آذانهم وقراً وإذا ذَكَرْتَ ربّك فى القرآن وَحْدَهُ ولّوا علي أدبارهم نفوراً.
جاء هو وجماعة من المشركين إلي النبى(ص)، وطلبوا منه أشياء إن نفّذها لهم آمنوا به وتَبِعوه، فتحدّثت عن ذلك الآيات‏90 و91 و92 و93 من سورة الإسراء.
كان هو وأبوجهل يُكثِران من الاستهزاء بالنبى(ص)، فنزلت فيهما الآية36 من سورة الأنبياء: وإذا رآك الّذين كفروا إن يتّخذونكَ إى هُزواً...
قام المترجم له وأعوانه من المشركين بمنع النبى عن أداء عمرة الحديبية، فنزلت فيهم الآية25 من سورة الحجّ: إنّ الذين كفروا ويصدّون عن سبيل اللّه والمسجد الحرام الّذى جعلناه للناس سواءً...
بعد أن غضب اللّه علي قريش لكفرهم وشركهم وبعد أن أصابتهم سنو الجَدب والقحط جاء أبوسفيان إلي النبى وقال: أُنشدك اللّه والرّحِم أنّك تزعم بُعثت رحمة للعالمين، قال ْ: بلى! فقال أبو سفيان: قد قتلت الآباء بالسيف والأبناء بالجوع، فنزلت فيه الآية76 من سورة المؤمنون: ولقد أخذناهم بالعذاب فما استكانوا لربّهم وما يتضرّعون.
بعد معركة أُحد قدم هو وجماعة من المشركين إلي النبى وقالوا: لا تذكر آلهتنا اللات والعُزّي ومناة وقل: إنّ لها شفاعة ومنفعة لِمَن عبدَها، وندعك وربّك، فنزلت فيه وفيهم الآية 1 من سورة الأحزاب: يا أيُّها النبىُّ اتَّقِ اللّه ولا تُطعِ الكافرين والمنافقين إنَّ اللّه كان عليماً حكيماً.
جعله اللّه من جملة الكافرين فى الآية 11 من سورة محمّد: ذلك بأنّ اللّه مولي الذين آمنوا وأنّ الكافرين لا مولي لهم.
ولكونه كان من الذين ساءت أعمالهم واتّبعوا أهواءهم فى عبادة الأصنام شملته الآية 14 من نفس السورة: أفمن كان علي بيّنة من ربّه كمن زُيّن له سوء عمله واتبعوا أهواءهم.
كان من الذين يتفاخرون علي غيرهم بأموالهم وأنسابهم، فنزلت فيهم الآية13 من سورة الحجرات: يا أيّها الناسُ إنّا خلقناكم من ذكر وأُنثي وجعلناكم شعوباً وقبائل لتعارفوا إنّ أكرمكم عند اللّه أتقاكم إنّ اللّه عليم خبير.
عن الإمام أميرالمؤمنين(ع) قال: أقبل صخر بن حرب حتي جلس إلي رسول اللّه فقال: الأمر بعدك لِمن فقال النبى ْ: لمن هو منّى بمنزلة هارون من موسى، فنزلت فى أبى سفيان الآية 1 من سورة النبإ: ًّعمّ يتسائلون.
والآية 2 من نفس السورة: عن النبإ العظيم.
والآية 3 من السورة نفسها: الذى هُم فيه مختلفون.
كان أبوسفيان فى كل أُسبوع ينحر جزورين، وفى إحدي المرّات جاءه يتيم فسأله شيئاً، فنهرهُ وطرده، فنزلت فيه الآية 1 من سورة الماعون: أرأيتَ الذى يكذّبُ بالدين.
والآية 2 من نفس السورة: فذلك الذى يَدُعُّ اليتيم.
والآية 3 من السورة نفسها: ولا يحُضُّ علي طعامِ المسكين.(3) .


صخر بن سلمان.

هو صخر بن سلمان، وقيل: خُنيس، وقيل: خنساء، وقيل: اسمه صخر، أبو سلمان.
وقيل: اسمه سلمة، وقيل: سلمان بن صخر بن سليمان، وقيل: سلمان بن الصمّة بن حارثة بن الحارث الأنصارىّ، البياضى، وقيل: الزرقى، الخزرجى، المدنى.
أحد صحابة النبى من الأنصار، وأحد البكّائين المعروفين، وله شعر، ويقال: إنّه ظاهر امرأته ثم جامعها، فأمره النبى أن يكفّر.


القرآن الكريم وصخر بن سلمان.
جاء وبقية البكّائين المشهورين إلي النبى(ص)، وكانوا فقراء، فسألوا النبىّ أن يزوّدهم بالرواحل ليخرجوا معه إلي غزوة تبوك؛ ليجاهدوا فى سبيل اللّه، وقالوا له ْ: يانبىّ اللّه! إنّ اللّه عزّوجلّ قد ندبنا للخروج معك، فاحملنا علي الخفاف المرقوعة والنعال المخصوفة نغزو معك، فقال النبى لهم: لا أجدُ ما أحملكم عليه وردّهم، فانصرفوا وهم يبكون؛ لتخلُّفهم عن الجهاد، فنزلت فى صخر وجماعته الآية92 من سورة التوبة: ولا علي الذين إذا ما أتوكَ لتحملهم قلت لا أجدُ ما أحملُكم عليه تولّوا وأعينهم تفيضُ من الدمع حَزناً أييجدوا ما ينفقون.(4) .


(صرمة) الراهب.

اختلف العلماء والمؤرّخون فى تسميته، فمنهم من قال هو: أبو قيس صرمة بن أبى أنس، قيس بن مالك بن عدى بن عامر بن غنم بن عدى بن النّجار الأنصارىّ، الخزرجى، النجارى، الملقّب بالراهب؛ لنُسكه، ومنهم من قال: هو صرمة بن مالك، وقيل: هو صرمة بن أنس، وقيل: هو صرمة بن قيس الأنصارىّ، الأوسى، الخطمى، وقيل: هو قيس بن صرمة.
صحابىّ مرموق، معظّم فى قومه، وكان شاعراً متكلّماً.
ترهّب فى الجاهلية، ولبس المسوح وترك الأوثان، واجتنب الحائض من النساء، واغتسل من الجنابة.
أراد اعتناق النصرانية، ولكنّه امتنع عن ذلك، وأعلن عبادته لربّ إبراهيم الخليل(ع)، واتخذ له مسجداً لعبادته، ومنع دخول الجُنب والطامث فيه.
ولم يزل مُؤمناً موحّداً لِلّه حتي قَدِم النبىّ إلي المدينة، فأسلم علي يديه، وذلك فى السنة الأُولي من الهجرة، وهو فى سنّ الشيخوخة.
كان عبداللّه بن العبّاس يأخذ عنه الشعر، ومن شعره فى النبى وأصحابه عند هجرتهم إلي المدينة قصيدة طويلة، منها:.

ثوي فى قريش بضع عشرة حجة
يذكر لو يلقي صديقا مواتيا.
ويعرض فى أهل المواسم نفسه
فلم يَلقَ من يؤمن ولم ير داعيا.
فلما أتانا وأطمأنت به النوى
وأصبح مسروراً بِطيبَة راضيا.
وقيل: تلك الأبيات لعمّه أنس.
وبعد أن عمّر 120 سنة تُوفّى حوالى السنة الخامسة من الهجرة.


القرآن الكريم والراهب.
نزلت فيه وفى عمر بن الخطاب مطلع الآية 187 من سورة البقرة: ًّأُحِلَّ لكم ليلة الصيام الرّفثُ إلي نسائكم...
جاء يوماً إلي النبى وقد أجهده الصوم، فنزلت فيه نفس الآية: ًّوكلوا واشربوا حتّي يتبيّن لكم الخيطُ الأبيضُ من الخيط الأسود...(
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://noor.firstgoo.com
بكر الصباغ
شخصيه هامهـ جدا
شخصيه هامهـ جدا
avatar

عدد الرسائل : 5401
0
تاريخ التسجيل : 20/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: حرف الصاد.   الخميس أبريل 10, 2008 2:07 am

صفوان بن أُميّة.

هو أبو وهب، وقيل: أبو أُمية صفوان بن أُميّة بن خلف بن وهب بن حذافة بن جمح بن عمرو بن هصيص القرشىّ، الجمحى، المكّى. أُمّه صفيّة بنت معمّر الجمحية.
أحد المؤلّفة قلوبهم من أصحاب رسول اللّه(ص)، وكان من أشراف وأجواد قريش فى الجاهليّة والإسلام، وأحد المطعمين المشهورين والفصحاء المعروفين.
كان يسكن مكّة، فعندما فتح النبى مكّة هرب صفوان إلي جدّة، فجاء ابن عمّه عمير بن وهب إلي النبى وطلب الأمان له، فجى‏ء به إلي النبى ْ.
ولم يزل علي كفره وشركه حتّي أيّام معركة حنين، فسار مع النبى إليها وشهدها معه، ولمّا انهزم المسلمون لزم جانب النبى(ص)، ولمّا كتب اللّه النصر لنبيّه وللمسلمين فى تلك الحرب أسلم وأقام بمكّة، ثم هاجر إلي المدينة، وبعد مدّة رجع إلي مكة، ولم يزل بها حتي توفّى سنة42ه، وقيل: سنة41ه، وقيل: سنة36ه، وقيل غير ذلك.
كان أبوه أُميّة بن خلف من قتلي الكفّار فى معركة بدر.
فى أيّام حكومة أبى بكر بن أبى قحافة شهد واقعة اليرموك، وفى أيّام خلافة الإمام أمير المؤمنين(ع) كان لسوء حظّه من المخالفين للإمام(ع) والمحرّضين عليه، وفى أيّام حرب الجمل فى البصرة كان يشجّع الناس علي الخروج لحرب الإمام(ع).
روي عن النبىّ بعض الأحاديث، وروي عنه جماعة.


القرآن الكريم وصفوان بن أُميّة.
تزوّج من امرأة أبيه فاختة بنت الأسود بن المطلب، فنزلت فيه وفى الجماعة الذين تزّوجوا من نساء آبائهم الآية22 من سورة النساء: ولا تنكحوا مانكح آباؤكم من النساء...(6) .


صفورا بنت شُعيب(ع).

هى صفورا، وقيل: صافورا، وقيل: صفورة، وقيل: صفراء بنت نبىّ اللّه شعيب بن نويت، وقيل: نويل بن رعوايل بن مر بن عنقاء بن مدين بن إبراهيم خليل الرحمن(ع).


زوجة نبىّ اللّه موسي بن عمران.

لمّا هرب موسي بن عمران(ع) من فرعون مصر وجاء إلي مدين وجد عند عين ماء فيها امرأتين يريدان سقى غنمهما، فساعدهما فى السقى، وكانتا ابنتى نبىّ اللّه شعيب(ع).
لما رجعتا إلي أبيهما أخبرتاه بمساعدة موسي(ع) لهما فى سقى أغنامهما، فطلب شعيب(ع) من صفورا أن تذهب إليه وتستدعيه، فذهبت إليه وقالت: إنّ أبى يدعوك ليجزيك أجر ما سقيت لنا، فجاء معها وهى تمشى أمامه لتدلّه علي الطريق، فجاءت ريح فرفعت ثوبها، وظهرت عجيزتها، فقال موسي(ع) لها: امشى خلفى، ودلّينى علي الطريق، فإنّا أهل بيت لا ننظر فى أعقاب النساء.
فلمّا دخل علي شعيب(ع) قصّ عليه ما عاناه من فرعون وما لاقاه من التعب والجهد حتي وصل إلي ماء مدين.
بعد أن لمست فيه صفورا الخير والعفّة والشهامة اقترحت علي أبيها بأن يستأجره لقوّته وأمانته، فقال لها شعيب(ع): أمّا القوّة فنعم، وأمّا الأمانة فما يدريك بها! فذكرت له ما أمرها من المشى خلفه، فلما سمع ما قالته صفورا تعلّق به وأحبّه وطلب منه البقاء عنده، وبعد مدّة زوّجه من صفورا.
وبعد أن أقام موسي(ع) عند شعيب(ع) عشر سنين سار بأهله إلي مصر، وفى الطريق وعند طورسيناء بعثه اللّه للنبوّة.
ولدت لموسي(ع) جرشون واليعازر.
بعد وفاة موسي(ع) خرجت علي رأس مائة ألف رجل من مُنافقى اليهود لحرب يوشع بن نون وصىّ موسي(ع)، وهى راكبة علي زرافة وتسير فى مقدّمة العساكر، ولمّا انتصر يوشع فى الحرب وقعت فى الأسر، فجى‏ء بها إلي يوشع، فأمر بإطلاق سراحها، وقال: قد عفوت عنك فى الدنيا إلي أن نلقي نبىّ اللّه موسي(ع) فأشكو ما لقيت منك ومن قومك. فقالت صفورا: واويلاه! واللّه لو أُبيحت لى الجنّة لاستحييت أن أري فيها رسول اللّه موسي(ع)، وقد هتكت حجابه، وخرجت علي وصيّه بعده.
ولما جى‏ء بها أسيرة إلي يوشع أشار عليه بعض أصحابه بما لا ينبغى فيها، فقال: أبَعْدَ مضاجعة موسي(ع) لها! ولكن أحفظه فيها.
عن النبىّ محمد قال: أصدقُ النساء فراسة امرأتان، كلتاهما تفرّستا فى موسي(ع) فأصابتا، إحداهما: امرأة فرعون، حين قالت: قرّة عين لى ولك لا تقتلوه... والأُخرى: بنت شعيب حين قالت: يا أبت استأجرت القوى الأمين.
وسنذكر إن شاء اللّه تفاصيل أكثر عن حياتها فى ترجمة حياة موسي بن عمران(ع).


القرآن الكريم وصفُورا بنت شعيب(ع).
تحدّثت الآية 7 من سورة النمل عن لسان موسي وهو يخاطب صفورا عند مسيرهم من مدين إلي مصر: إذ قال موسي لأهله إنّى آنستُ ناراً س‏آتيكم منها بخبر أو آتيكم بشهاب قبس لعلكم تصطلون.
وشملتها الآية23 من سورة القصص: ووجد من دُونِهِم امرأتين تذودان قال ما خطبُكما قالتا لا نسقى حتي يُصدرَ الرِّعاءُ وأبونا شيخ كبير.
والآية24 من نفس السورة: فسقي لهُما ثمّ تولّي إلي الظل...
وتحدثت الآية25 من نفس السورة عنها: فجاءته إحداهما تمشى علي استحياءٍ قالت إنّ أبى يدعوك ليجزيك أجر ما سَقَيْتَ لنا...
وشملتها الآية 26 من نفس السورة: قالت إحداهُما ياأبت استأجره إنّ خيرَ من استأجرت القوىُّ الأمين.
والآية27 من نفس السورة: قال إنّى أُريدُ أن أُنكِحَكَ إحدي ابنتىَّ هاتين...
والآية29 من نفس السورة: فلما قضي موسي الأجل وسار بأهله آنس من جانب الطّور ناراً قال لأهلِهِ امكثوا إنّى آنست ناراً لعلّى آتيكم منها بخبرٍ أو جذوة من النار لعلكم تصطلون.(7) .


صفيّة بنت حيى.

هى صفيّة بنت حيى بن أخطب بن شعبة، وقيل: سعية، وقيل: سعنة بن ثعلبة، وقيل: عامر بن عبيد بن كعب بن الخزرج من بنى النضير من ولد هارون بن عمران(ع)، وأُمّها برّة بنت السموأل.
إحدي زوجات النبى(ص)، عُرفت بالفضل والعلم والحسن والجمال الفائق.
كانت قبل إسلامها من شريفات اليهود من بنى قريظة وبنى النضير فى المدينة، ومن عُقلاء نساء وقتها.
سُبِيت فى واقعة خيبر، فأسلمت، فاصطفاها النبىّ(ص)، وتزوّجها سنة7ه وجعل عتقها صداقها، وعمرها يومئذ 17 سنة.
كانت قبل أن يتزوجها النبىّ عند كنانة بن الربيع بن أبى الحقيق النضرى الذى قُتل يوم خيبر.
كان زواج النبىّ منها سبباً فى دخول بنى النضير فى الإسلام.
كانت قبل أن تتشرف بالإسلام وتُسلم رأت فى المنام قمراً وقع فى حجرها، فذكرت ذلك لأبيها حيى، وكان من ألدّ خصوم النبىّ والمسلمين، فضرب وجهها ضربة أثّر فيه، وقال: إنّك لتمدين عُنقك إلي أن تكونى عند ملك العرب، فلم يزل أثر الضربة فى وجهها حتّي تزوّجها النبىّ(ص)، فسألها عنه، فأخبرته به.
فى أيّام مرض النبىّ الذى تُوفى فيه اجتمع إليه نساؤه، فقالت صفيّة: أما واللّه يانبىّ اللّه لَودَدت أن الذى بك بى، فغمزتها أزواج النبى(ص)، وأبصرهنّ النبى فقال ْ: مضمضن، فقلن: من أىّ شي‏ء يانبى اللّه قال ْ: مِن تغامزكُنّ بصاحبتكُنّ، واللّه إنّها لصادقة. كانت عائشة وحفصة يحسدانها كثيراً، ويغاران منها، ويستهزئان بها.
كانت توالى عثمان بن عفّان وتعطف عليه.
روي عنها جماعة كالإمام زين العابدين(ع).
فى أحد الأيّام قالت عائشة وحفصة: نحن أكرم علي رسول اللّه من صفيّة، نحن أزواج رسول اللّه وبنات عمّه، فلمّا بلغها ذلك ذكرته للنبىّ(ص)، فقال: ألا قُلت وكيف تكونان خيراً منّى وزوجى محمّد وأبى هارون‏وعمّى موسي(ع).
وأتت يوماً إلي النبى وقالت: إنّ عائشة وحفصة وغيرهُنّ يعيّرننى ويقُلن: يايهودية ابنة يهوديين، فقال النبىّ ْ: هلا قلت: إنّ أبى هارون(ع) وإن عمّى موسي(ع) وإنّ زوجى محمّد ْ.
وقيل: لما عيّرنها باليهودية شكت ذلك إلي النبى(ص)، فقال لها: قولى لهُنّ: أبى إسحاق(ع) وجدّى إبراهيم(ع) وعمّى إسماعيل(ع) وأخى يوسف(ع).
عاشت بعد النبى مدّة حتّي تُفّيت بالمدينة فى شهر رمضان سنة50ه، وقيل: سنة52ه، وقيل: سنة46ه، ودُفنت بالبقيع.


القرآن العزيز وصفيّة بنت حيى.
لكثرة سُخريّة وتعيير نساء النبى منها وخصوصاً عائشة وحفصة نزلت فيها الآية 11 من سورة الحجرات: يا أيّها الذين آمنوا لا يسخر قوم من قوم عسي أن يكونوا خيراً منهم ولا نساء من نساء عسي أن يكُنّ خيراً منهُن...(8) .


صُهيب بن سنان.

هو أبو يحيى، وقيل: أبو غسان، وقيل: أبوعسال صهيب بن سنان بن مالك ابن عبد عمرو بن عقيل بن عامر بن جندلة ابن جذيمة بن كعب بن سعد النمرىّ، الربعى، المعروف بالرومى، ويقال: كان اسمه عبدالملك ولقبه صهيباً، وأُمّه سلمي بنت قصيد.
أحد صحابة النبى(ص)، ومن أوائل الذين أسلموا وأظهروا الإسلام وعُذّبوا لأجل إسلامهم، وهاجر إلي المدينة.
كان أبوه وعمّه من أشراف العرب فى الجاهليّة، عيّنهما كسري علي الأُبُلّة.
كانت منازل قومه علي نهر دجلة فى قرية نينوي من أعمال الموصل، وقيل: علي الفرات من أرض الجزيرة، وبها ولادة صُهيب.
أغار الروم علي أهل صُهيب، وأخذوه وهو صغير، فنشأ بينهم فصار فى لسانه لكنة وعُجمة شديدة، ثم اشتراه منهم أحد بنى كلب وقدِم به مكّة، فاشتراه عبداللّه بن جدعان ثم أعتقه، فسكن مكّة، وتعاطي التجارة، ولعُجمة لسانه عُرِف بالرومى.
عند ظهور الإسلام أسلم، ف‏آخي النبى بينه وبين الحارث بن الصمّة.
شهد مع النبى بدراً وأُحداً والخندق وما بعدها من المشاهد، وكان من مشاهير رُماة العرب للسهام.
قال النبى ْ: السُبّاق أربعة، أنا سابق العرب، وصُهيب سابق الروم، وسلمان سابق الفُرس، وبلال سابق الأحباش.
روي عن النبى أحاديث، وروي عنه جماعة.
بعد مقتل عثمان بن عفان كان من جُملة الذين امتنعوا عن مبايعة الإمام أميرالمؤمنين(ع)، وقال الإمام الصادق(ع): إنّه كان يعادينا.
وبعد أن عمّر 73 سنة، وقيل: 70 سنة، وقيل:84 سنة، مات بالمدينة فى شهر شوال سنة38ه، وقيل: سنة39ه، ودُفن بالبقيع.


القرآن الكريم وصُهيب بن سنان.
لمّا أقبل صهيب ليهاجر نحو النبى إلي المدينة أخذه المشركون وعذّبوه، فقال لهم: أنا شيخ كبير لا يضركم أمِنْكم كُنتُ أم من غيركم، فهل لكم أن تأخذوا مالى وتذرونى ودينى ففعلوا ذلك وأطلقوا سراحه، فنزلت فيه الآية207 من سورة البقرة: ومن الناس مَن يشرى نفسه ابتغاء مرضاة اللّه... والصحيح إنها نزلت فى الإمام أميرالمؤمنين(ع).
وشملته الآية 69 من سورة النساء: فأُولئك مع الذين أنعم اللّهُ عَلَيْهِمْ...
الآية51 من سورة الأنعام: وأنذر به الذين يخافون أن يُحشروا إلي ربّهم ليس لهم من دونه ولىّ ولا شفيع...
كان النبىّ يُجالس فى مسجده المستضعفين من أصحابه، أمثال صُهيب، فكان المشركون يستهزئون بهم ويقولون: أهؤلاء منّ اللّه عليهم من بيننا بالهدي والحقّ لو كان ما جاء به محمّد خيراً ما سبقنا هؤلاء إليه، وما خصّهم اللّه به دوننا، فنزلت فيهم الآية52 من سورة الأنعام: ولا تطرُدِ الذين يدعون ربّهم بالغداة والعشىِّ...
وفى أحد الأيّام دخل علي النبى بعض رؤساء قريش، فوجدوا عنده جماعة من مستضعفى المؤمنين أمثال المترجم له، فقالوا للنبى ْ: لو أبعدت هؤلاء عنك لآمنّا بك واتّبعناك، فنزلت فيهم الآية53 من نفس السورة: وكذلكَ فتنّا بعضهم ببعض ليقولوا أهؤلاء منّ اللّهُ عليهم من بيننا...
ونزلت فيه وفى أمثاله من المستضعفين الذين عذّبهم المشركون الآية41 من سورة النحل: والذين هاجروا فى اللّه من بعد ما ظلموا لَنُبوِّئنّهم فى الدُّنيا حسنة...
وشملته الآية28 من سورة الكهف: واصبر نفسكَ مع الذين يدعون ربّهم بالغداة والعشى يُريدون وجهَهُ...
و الآية109 من سورة المؤمنون: إنّه كان فريق من عبادى يقولون ربّنا آمنّا فاغفر لنا وارحمنا وأنت خيرُ الراحمين.(9) .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://noor.firstgoo.com
DRAGON
عضو مميز
عضو مميز
avatar

عدد الرسائل : 82
0
تاريخ التسجيل : 11/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: حرف الصاد.   الأحد أبريل 27, 2008 2:02 pm

الف شكرا لك اخي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حرف الصاد.
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى ابناء ميت مسعود :: القسم الإسلامى :: المنتدى الإسلامى العام :: قسم علوم القرآن-
انتقل الى: